فتحي عباس صاحب السعادة في جامعة القاهره

فتحى عباس
بقلم مريم زهران
كل شخص منا يحتاج إليّ مدير أو قائد بمكان عمله محب له ويساعده دائما ولا يفرق بينه وبين الأخر ولا يوجد عنده عامل التمييز لشخص من الأشخاص، كل شخص منا يحتاج إليّ مسئول يراعي ظروفه إذا صعب عليه أمر يسانده دائما عند اليأس والأحساس بالفشل في مجال عمله، ها هو الأستاذ فتحي عباس المستشار الأعلامي لجامعة القاهرة، الذي تجمع فيه كل هذه الصفات وأكثر، فهو أب وأخ لكل شخص يتعامل معه، وأب لجميع الصحفيين والإعلاميين بالجامعة، ودائما هو مصدر الأستفادة وتعليم الصحفيين الجدد الكثير من القواعد، فهو يتعامل معهم جميعا بحب وأهتمام دائم ومساندا لهم ليكونوا دائما أفضل ويعطي الجامعة عمل أفضل، وبشكل مستمر يتواصل مع جميع الصحفيين لتظهر جميع أعمال وأنشطة جامعة القاهرة بشكل صحيح دون أي أخطاء، وقد شرفت بالتعامل معه ليس من وقت كبير ولكنه أفادني كتعليم قواعد الصحافة بشكل صحيح فكنت أستمع أليه حين يصيغ مقالات الجامعة، عند تواجد عند كل شخص منا مسئول كأستاذ فتحي عباس فنحن دائما نستطيع أن نبذل طاقتنا ليظهر عملنا بشكل أفضل وتستطيع نجاح مؤسسة أعلاميا وتظهر بشكل أوضح وأجمل.

عن admin

شاهد أيضاً

رحلة تحدي ونجاح ابتهال أشرف من الثابت المضمون لمخاطرالحر

كتبت نرمين الأشهب وقصة جديدة من قصص السيدات الناجحات بمجال الأعمال الحرة بعد ان تخلت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *